تطورات جديدة بقضية “ريان ومحمد”| قرار بضبط وإحضار شقيقي والد طفلي الدقهلية والقبض على 30 آخرين والأسباب والتفاصيل

ما زالت أصداء قضية مقتل ريان ومحمد طفلي الدقهلية تلقي بظلالها وتحظى باهتمام كبير لدى الشعب المصري، وخاصةً بعد قيام والد الطفلين بالإعتراف وبشكل رسمي بقتل طفليه وإلقاءهما أحياء في بحر فارسكور بدمياط، وذلك بعد أيام من التحقيقات والتحريات المتواصلة وتفريغ كاميرات المراقبة بداية من الملاهي في الددقهلية وحتى موقع بحر فارسكور الذي شهد مقتل الطفلين “محمد وريان”.

حيث أنه وبعد اعتراف المتهم “محمود نظمي” والد الطفلين بقتلهما، خرج بعض أهالي القرية بتحريض من بعض العناصر للتظاهر والمطالبة بإعادة التحقيق في قضية مقتل طفلي الدقهلية، وأحدث المتظاهرين حالة من الهرج في قرية ميت سلسيل، الأمر الذي جعل قوات الأمن تتدخل وألقت القبض على 30 شخص منهم، كما أمرت النيابة بضبط وإحضار كل من “حماده ورضا” شقيقي والد طفلي الدقهلية بتهمة التحريض على التظاهر.

اقرأ أيضاً:

والصور الأولى لها| القبض على خطيبة “طالب الشروق” وأمها وانهيارها أمام النيابة “أنا بريئة مكنتش أعرف ان بابا هيقتله” وتفاصيل اعترافها

تطورات مُفَاجِئة في قضية طفلي الدقهلية وتفاصيل محاولة والدهما الانتحار في المحكمة مساء اليوم

بعد زواجهما بالأمس: الصور الأولى من حفل زفاف محمد عادل إمام ورقصه مع عمرو دياب و7 معلومات عن عروسته “نوران طلعت

كما قررت نيابة شمال الدقهلية، حبس نحو 30 شخص ممن تظاهروا في قرية ميت سلسيل، وتم عرضهم على النيابة وسط حراسة أمنية مشددة، وأصدرت النيابة قرارها بحبسهم جميعاً 15 يوم على ذمة التحقيقات.