تصريحات في بيان  مشتركة بين مصر وإثيوبيا بشأن سد النهضة

التقى رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي مع دسالين رئيس وزراء إثيوبيا، يوم الاثنين الماضي في العاصمة أديس أبابا على هامش قمة الاتحاد الأفريقي، وأكد الزعيمان، من خلال بيان مشترك، يعرض فيه الأهمية القصوى لتعزير العلاقة بين مصر وإثيوبيا، ويهدف البيان أيضا إلى توضيح جميع الإنجازات التي تحققت حتى الآن سواء أكانت إنجازات على الجانب المؤسسي أو على مستوى القيادة، كما تطرق البيان إلى تعزيز الثقة المتبادلة بين مصر وإثيوبيا.

وفي هذا الشأن شدد الزعيمان على الأهمية القصوى على تعميق وتوسيع نطاق التعاون في مختلف مجالات العلاقات الثنائية و العلاقات الإقليمية، بما فيها المجال الاقتصادي والأمني والسياسي، واتفقا الجانبين على مواصلة التعاون معا لتعزيز العلاقات الثنائية بين الجانبين، كما اتفقا الزعيمان على منع أي موقف يمكن أن يقوض الطبيعة الاستراتيجية والطبيعة الأخوية في هذه العلاقة، وأكد الجانبين إلى أنهما يتابعان عن قرب المحادثات الفنية الثلاثية الخاصة بإقامة سد النهضة الأثيوبي، وأشارا إلى التزامهما بروح التعاون في هذا الشأن .

وأتفق الزعيمان على ضرورة المحافظة على انتظام المقابلات والزيارات المتبادلة بين الجانبين على كافة المستويات، وفي هذا الصدد وافق ديسالين رئيس الوزراء على تلبية الدعوة الموجه إليه من الرئيس السيسي لزيارة مصر في القريب العاجل.