تلقى مدير أمن القليوبية اللواء محمد توفيق حمزاوي، إخطار من رئيس فرع البحث الجنائي في الخانكة العقيد عبد الله جلال، أفاد بورده بلاغ من سيدة تدعى “سناء م” وتعمل بائعة متجولة في المنطقة، وتقيم في دائرة القسم، وأفاد البلاغ الذي قدمته السيدة المذكورة بقيام شخص يدعى “شعبان س” ويبلغ من العمر 46 سنه “عاطل”، ويقيم بنفس المنطقة، بقيامه بالاعتداء جنسياً التعدي الجنسي على بناته الاثنين أحدهما تدعى “مي” 16 سنه، والأخرى تدعى “راندا”، وتبلغ من العمر 13 سنه.

وفور ورود البلاغ قام رئيس مباحث الخصوص الرائد محمد عبد الله، بإجراء تحريات أولية حول الواقعة وتبين صحتها، كما تبين أن والد الطفلتين مسجل شقي خطر، ويتعاطى المخدرات وسبق اتهامه قبل ذلك في 15 قضية بعضها سرقة والأخرى مخدرات “تعاطي وإتجار”، وأكدت السيدة التي أبلغت الشرطة بالواقعة أن والدتها هي الأخرى تخلت عنهما وكانت على علم بما يفعله زوجها مع بناتهما.

وتم استضافة الطفلة راندا صاحبة الـ13 سنه والتي اعتدى عليها والدها جنسياً، مع برنامج “قضية رأي عام”، ووجهت لوالدها رسالة شاقة ووكلت أمرها لله، وقالت “منك لله وإن شاء الله ربنا هيجيب حقي انا وأختي”، وتمنت الفتاه أن يتم إعدام والدها، وأكدت أنه لن تبكي عليه حال إعدامه لأنه لم يبكي عليها أو على أختها، أما عن أمها فقالت “حسبي الله ونعم الوكيل فيها” لقد تركتنا فريسة له.

https://www.youtube.com/watch?time_continue=107&v=Fhxgo73QTLY