يقاس تقدم الدول بما لديها من براءات إختراع ماجري من تطبيقه منها فالعلم هو القوة والمعرفة والثروة التي تصنع مكاناً للأمم في عصرنا هذا ، ويتميز العقل المصري  بطبيعته بالذكاء الذي أهله للحصول علي جائزة نوبل في العديد من  التخصصات ولازالت العقول تسعي وتسعي بكل ماأوتت من قوة في ظل ظروف إقتصادية صعبة للتفكير والإبتكار وإختراع مايحتاجه الإنسان ومايلزمة للقضاء علي بعض المشكلات، ومن هنا إستطاعت طالبة بالصف الأول الثانوي بمدرسة “الشيماء الثانوية بنات” من إبتكار كريم جديد مستخلص من 4 مواد نباتية لايدخلهما مادة الحناء وليس لهما أي ضرر علي الشعر من حيث الجفاف المتزامن مع عمليات الصباغة.

طالبة ثانوي تبتكر كريم معالج للشيب المبكر

إستطاعت الطالبة “رويدا طنطاوي ” بعد إجراء العديد من التجارب علي الحيوانات وشعر من البشر مقصوص أن تحل مشكلة الشيب بعد صباغة الشعر المكون من 100% مواد طبيعية أساسياً بها قشور الموز بنسبة 70% ومواد فعالة أخري دائمة وأخري عطرية مستخلصة من النعناع والمقرر أن تخوض الطالبة “رويدا” مسابقة مستشار العلوم بوزارة التربية والتعليم في 17_10_2017 والمشرف علي البحث العلمي بالمركز “وليد جلال” وبرعاية المدير العام بالمراكز الإستكشافية بالوزارة “عبير العراقي” ليتم تطبيق التجربة وإعتمادة من وزارة الصحة.

والجدير بالذكر أن هذا ليس أول إبتكار للطالبة “رويدا” فقد إخترعت أول تكييف يعمل بالطاقة الشمسية ومادة البولمر وحصلت فيه علي المركز الثالث علي مستوي الجمهورية وإخترعت جهاز آخر لإكتشاف نوع الجنين وحصلت علي المركز الأول في مشروع مسابقة العلوم بوزارة التربية والتعليم