التخطي إلى المحتوى

خلال ندوة نظمتها مصلحة الضرائب مساء الاثنين الماضي والتي اقيمت بالغرفة التجارية الامريكية  حيث اشارت رئيس المصلحة الدكتورة سامية حسين الى ان العقارات التى تقل قيمتها عن مليوني جنيه مصري سيتم اعفائها من الضريبة العقارية بالإضافة الى اعفاء وحدة سكنية للأشخاص الذين يمتلكون وحدات تقل قيمتها عن المبلغ المذكور والتي  ينطبق عليها قانون الضرائب العقارية ،والمبالغ المالية التي ستحصل من المواطنين من هذه الضريبة ستصل قيمتها الى قرابة العشرة مليارات جنيه مصري.

أما بالنسبة للوحدات السكنية الواقعة تحت قانون الايجارات القديمة والتى تنبق عليها شروط الضريبة العقارية فهى ايضاً ستكون معفاة من الضريبة طوال مدة سريان العقد بين المال والمستأجر كما سيتم اعفاء الوحدات السكنية الخاصة برب الاسرة والتي اقيمت من اجل الابناء ويشترط اثبات ذلك  .

واختتمت الدكتورة سامية حسين حديثها مشيرة الى توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتخفيف العبء عن المواطنين حيث يكفى اثبات اقامة الابناء لرب الاسرة الواحدة في منزل من عدة طوابق الى تقديم صوراً من بطاقات الرقم القومي واقرار بإقامة الابناء بمنزل الاسرة واشارت ايضاً الى ان مصلحة الضرائب وحتى تلك اللحظة لم تقم بتوقيع غرامات الى المواطنين حول تقديم الاقرارات او تقديم معلومات غير صحيحة بشأن العقارات الا انها سوف تتخذ اجراءات حول هذا الامر خلال الفترة المقبلة .

وعلى الجانب الاخر سوف تبدأ مصلحة الضرائب باتخاذ قرارات حول فرض ضريبة الى المنشآت البترولية حيث تقوم الان وزارة المالية بالتعاون مع وزارة البترول بالإعداد لهذا الامر تمهيداً لعرضه على البرلمان لمناقشته .

 

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.