تشهد مصر مرحلة جديدة تشمل نهضة في كل المجالات الصناعية والزراعية والتجارية مختلفة عن السنوات الماضية، في ظل حرص الرئيس ومجلس الوزراء على إنشاء وتطوير بنية أساسية قوية في البلاد، تساهم بلا شك في النهوض بالوضع الافتصادي في مصر.

واليوم أثناء افتتاحه عدة مشروعات قومية بمحافظة بنى سويف، أكد الرئيس السيسي على حرص الحكومة على بناء العديد من المحاور شرق وغرب النيل، وليست مجرد كباري، وإنما طرق كاملة يصل طولها إلى 25 كيلومتر، ويصل عددها ل 10 محاور رئيسية، حيث كان التخطيط السابق للمحور أن يسير المواطن 100 كيلو متر ليعبر من شرق النيل لغربه أو العكس، ولكن الآن نعمل على أن تكون المسافة 25 كيلومتر فقط.
ووجه السيد الرئيس حديثه للمواطنين قائلاً :

أنا عاوز أقولكم دولة فيها 100 مليون عاوزة حاجات كتير قوي، أنا مش عاوز أقعد معاكم وأقولكم هنعمل وهنعمل وهنعمل، ومنعملش

الرئيس : "مفيش حاجة ببلاش خلاص" ومتضايقش لما تدفع في محطة تحصيل رسوم

مردفاً :

ده مش كوبري ده محور طوله 25 كيلو من أوله لأخره، ولكن مثل ما ننفذ المحور الذي يوفر المسافة ويوفر100 كيلو، لما أحط محطة رسوم متتضايقش ادفع بقي مفيش حاجة ببلاش خلاص.

من ناحية أخرى افتتح الرئيس السيسي أكبر مجمع لإنتاج وصناعة الإسمنت والرخام والجرانيت في بنى سويف، وذلك لخلق توازن للأسعار في السوق، مؤكداً على دور القطاع الخاص في تطوير صناعة الأسمنت وعدم الاعتماد على الاستيراد.