الحكومة تزف بشرى سارّة للمواطنين.. وتكليف هام وعاجل من “السيسي” للحكومة بحل هذه الأزمة نهائياً.. وتغطية جميع أنحاء الجمهورية

يبدو أن الحكومة المصرية عازمة، على تذليل كافة العقبات، من أجل تخفيف المعاناة على المواطنين، بالرغم من الازمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وهو ما يظهر جلياً، في تصريح “هاني يونس”، المتحدث باسم وزارة الإسكان، بأن مشكلة “الصرف الصحي” في مصر من أهم التحديات التي تواجه الدولة فى المرحلة الراهنة، وستعمل الحكومة على حلها.

جاءت تصريحات “يونس”، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح أون” المذاع على فضائية “أون تى فى ” اليوم الجمعة، مؤكداً، بأن نسبة تركيب الصرف الصحي في 2014 وصلت إلى 11%، ولكنها شهدت ارتفاعا خلال العامين الماضيين بنسبة 8%، وذلك في الوقت التي تسعي فيه الحكومة، لوصول الصرف الصحي في قرى ومحافظات مصر إلى أكثر من 32.5% فى منتصف عام 2018.

هذا وقد أشار المتحدث باسم وزارة الإسكان، بأن تكلفة تغطية الصرف الصحي لجميع المحافظات تحتاج لـ110 مليارات جنيه، لافتاً بأن أن الرئيس “عبدالفتاح السيسي”، كلف الحكومة، بزيادة عدد القرى التي سيتم تنفيذ فيها مشروعات الصرف الصحي لتصل نسبة التغطية 50% خلال الـ3 سنوات المقبلة، بالرغم كم أن تكلفة مشروعات الصرف الصحي عالية، لاسيما مع ارتفاع منسوب المياه الجوفية في بعض القرى.