التخطي إلى المحتوى

أكدت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي على لسان متحدثها الرسمي الدكتور حامد عبد الدايم، موافقتها على طلب قدم إليها لتصدير القط والكلاب إلى الخارج، دون ذكر وجهة الشحنة في الطلب.

وأكد عبد الدايم أن وزارة الزراعة وفاقت على الطلب الذي تضمن تصدير شحنة قوامها 4 ألاف كلب و 100 قطة، وأن لجان علمية درست الامر جيدا ووافقت عليه وأنه لا يوجد في القوانين المصرية ما يمنع تصدير القطط والكلاب مثها كأغلب الحيوانات حيث يحظر الدستور فقط تبديد الثروة الحيوانية وتعريض حيوانات للانقراض والقطط والكلاب غير معنية بذلك النص.

ومن جانبها أصدرت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي بيانا أكدت فيه أن عملية التصدير أو الاستيراد لا تتعلق بها وهي جهة أصدار موافقة فقط لا أكثر.

وجاء بيان الوزارة بعد حملة دشنها نشطاء في حقوق الحيوان ضد القرار الذي أعتبروه مؤذيا لتلك الحيوانات المرجح أن تصدر إلى دول جنوب شرق أسيا والمشهورة باكل الكلاب وقتلها بتعذيبها في الماء المغلي دون ذبحها، مطالبين بوقف عملية التصدير التي تم الموافقة عليها.



التعليقات

  1. والله العظيم مافية حد جاب الفقر لمصر غير بتوع حقوق الأنسان وبتوع حقوق الحيوان والأعلام بتاعهم مع العلم بأن الأنسان فى مصر ضايع حقة والحيوان خارج مصر واخد حقة يابخت القطط والكلاب نفسى حد يصدرنا خارج مصر من غير تأشيرة ؛؛

  2. ليس معنى ان دول جنوب شرق آسيا يأكلون لحم الكلاب والقطط أنه حلال بل انه حرام شرعاً لأن الله تبارك وتعالى لم يخلق كى تأكل …. انا رااااااااافض بشدة تصدير الكلاب والقطط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.