التخطي إلى المحتوى

صرحت هيئة التنمية الصناعية عن وقف جميع مشاريع صناعات الحديد والأسمنت الجديدة وذلك لعدم توفير الطاقة ،

وأكد محمود الجرف رئيس الهيئة للتنمية والصناعة خلال مؤتمر صحفي له اليوم إنه من غير الممكن أستقبال أي استثمارات جديدة إلا بعد صدور قانون يحمي حقوق المستثمرين في الحصول على الطاقة سواء كانت طاقة يحصل عليها من داخل مصر أو خارجها ،

مؤكداً إن المستثمر حين ينوي االقيام بعمل مشروعات داخل مصر لا ان يعلم كل شئ عن التعاملات الحكومية معه من خلال توفير الطاقة او استيرادها من خارج مصر وذلك قبل البت في أي عمل استثماري داخل مصر ،

واشار الجرف إن عند القيام بأي مشروع استثماري يصل إلى 5% سنوي لابد من توفير 2 جيجا كهربة وحوالي 4 مليار ونصف متر مربع من الغاز الطبيعي ،

وقال الجرف أن الهيئة في انتظار الحكومة لحل هذه الأزمة التي لم تستطع توفير تلك الاستهلاك في حين إن مصر تستهلك 18 مليار متر غاز و8 جيجا كهرباء ،

وفي نهاية التصريح الصحفي قال الجرف انه من الصعب الأعتماد فقط على طفة الفحم المستوردة لافتة انه ختما ولابد من ايجاد توفير الطاقة من المصادر الأخرى .

"الجرف" توقفنا عن دراسة مشاريع الاستثمارات لحين توفير الطاقة



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.