فتاة تحاول الانتحار تحت عجلات مترو الأنفاق والنهاية كانت مدهشة.. وشركة المترو توجه رسالة للراغبين بالانتحار  
محاولة انتحار فتاة تحت مترو الأنفاق والشركة توجه رسالة للراغبين بالانتحار

نهاية مدهشة وغير متوقعة كانت لمحاولة الانتحار التي أقدمت عليها فتاة مصرية، حين ألقت بنفسها أمام قطار مترو الأنفاق في محطة “عزبة النخل” خط المرج، حيث ووفقا لوسائل إعلام محلية سقطت الفتاة بعيدا عن عن القضبان لحظة دخول قطار المترو للمحطة، حين ألقت بنفسها أمام القطار في محاولة للانتحار، وسط دهشة الجميع، وقام الأهالي والشرطة بانتشال الفتاة، بعد إصابتها بكدمات طفيفة نتيجة السقوط، وتم اصطحابها إلى مكتب الأمن، وساد حالة من الذعر والزحام الشديدين داخل المحطة.

رسالة شركة مترو الانفاق للراغبين بالانتحار

وكانت ظاهرة الانتحار من خلال قذف الراغبين بالانتحار بأنفسهم على قضبان قطارات مترو الأنفاق في الأونة الأخيرة قد تزايدت بشكل لافت، الأمر الذي استدعى لأن توجه شركة مترو الأنفاق رسالة إلى الراغبين بالانتحار، وطالبتهم بالابتعاد عن عربات المترو وسككها، وأكّد المتحدث الرسمي باسم الشركة، أحمد عبد الهادي، أن المترو ليس جهة انتحار ، مشيرا إلى أن محاولات وحالات الانتحار تكبِّد شركة مترو الأنفاق خسائر كبيرة بعد كل حالة انتحار.

وقال عبد الهادي: إن “الشركة ليس لها دخل من قريب أو بعيد بحالات الانتحار التي تحدث داخل محطاتها”، وأشار إلى أنه تم الدفع بفرق مراقبة على جميع محطات المترو بالخطوط الثلاثة وأرصفتها لمراقبة ما يحدث، لمواجهة تلك الظاهرة والحد من انتشارها.

مترو الأنفاق مرفق حيوي وليس ورشات انتحار

وشدّد المتحدث باسم شركة مترو الأنفاق على أنها من أهم مرافق الجمهورية حيوية، حيث أنها تستقبل يوميا ملايين المواطنين ممن يعتمدون على مترو الانفاق في حركتهم وتنقلاتهم طوال الوقت، لذلك يجب أن لا تكون وسيلة لتحقيق أغراض المرضى النفسيين والراغبين بالانتحار، حتى لا تكون محاولاتهم سببا في تعطيل حياة الملايين من المواطنين.