التخطي إلى المحتوى
الأم تفتل  زوجها هى وعشيقها وإبنتها تعترف عليها بعد 5سنوات على طريقة رية وسكينة
الام -الاب -البنت

الأم قامت باالتخلص من زوجها من أجل التمتع بعلاقة محرمة مع عشيقها , وكانت تدور أحداث القصة امام ابنتها التى كانت تبلغ من العمر 5 سنوات ولم تكن تدرى وقتها الجريمة التى كانت ترتكبها أمها فى حق أبوها ولكن بعد أن اصبحت تبلغ من العمر 10 سنوات أعترفت لجدتها بالجريمة وكيف أن أمها قامت بتخلص من والدها وأين قامت بإخفاء جثته.

فى أحد المناطق النائية “بمحافظة كفر الشيخ “وبالتحديد فى” قرية البرلس ” تعرفت الأم .على  الشاب  ا.س عن طريق “الأنترنت “حيث كانت تعتبره تسليتها أثناء سفر زوجها الى العمل فى “دولة الكويت “وعبر شاشة الكمبيوتر كان تدور بينهما أحاديث العشق الى أن تتطورت العلاقة بينهما وتقابلا عدة مرات خارج المنزل وكانت الأم تصطحب إبنتها الصغيرة معها عند خروجها مع عشيقها ودعته الى منزلها عدة مرات وكان ثالثهما الشيطان.

مرت الأيام وعاد الزوج من السفر وقرر عدم السفر مرة أخرى وكان هذا الخبر صادم بنسبة للزوجة  وعشيقها وهو لايملك مكان للقائها عوضاً عن منزلها وبعد تفكير إتفقت هى وعشيقها على قتل الزوج  حتى يخلو لهم الجو

كيف قتلت الأم زوجها:

قامت  الأم بعمل كوب شاى ووضعت به أقراص منومة وقدمته الى زوجها بعد العشاء وأطمئنت أن طفلتها نائمة وبعد أن ذهب فى نوم عميق قامت بخنقه بمساعدة عشيقها  حتى  لفظ أنفاسه  الأخيرة قام العشيق ببناء  سلمة جديدة على باب المنزل ودفن فيها الزوج  وأبلغت الزوجة عن غياب زوجها  فى قسم الشرطة التابع للقرية واستمر البحث دون جدوى,

إستيقظت الطفلة من النوم وشاهدت كل ما حدث  ولكنها كانت لاتستوعب ما حدث ولكن كانت كلما  طلب منها أحد أن تجلس على السلمة التى دفن تحتها ابوها ترفض بشدة ألى أن سألتها جدتها لوالدها  عن السبب لماذا لاتجلسين على هذه السلمة بذات أجهشت الفتاة الصغيرة بالبكاء وحكت لها عن تفاصيل الجريمة التى ارتكبتها أمها  وكيف قامت بقتله هى وعشيقها وتزوجا بعد ذلك فى نفس المنزل,
قامت الجدة بإبلا غ الشرطة التى قامت بضبط وإحضار الأم وزوجها وأعترفوا بالواقعة  وأدانتهم النيابة والمحكمة وتم الحكم عليهم بالإعدام,

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.