التخطي إلى المحتوى
وثائق سرية مسربة تكشف السبب الحقيقي وراء التخلص من (القذافي) مفاجأة

الجميع كان يعتقد أن الولايات المتحدة الأمريكية بالتعاون مع حلف (الناتو) ساعدوا الليبيين في التخلص من العقيد الليبي (معمر القذافي) لأنهم كانوا يعتبرونه ديكتاتورا يظلم ويقتل الشعب الليبي، وحماية المدنيين الليبيين من بطشه كما زعموا في هذا الوقت.

لكن وفي مفاجأة للجميع كشفت وثائق سرية مسربة وبعض الإيملات المسربة من وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة (هيلاري كلينتون)، السبب الحقيقي وراء تعاون أمريكا مع حلف الناتو للتخلص من القذافي والإطاحة به.

حيث أكدت هذه الوثائق أن الهدف من الإطاحة بالقذافي لم يكن مساعدة الشعب الليبي كما زعمت هذه الدول، ولكن كان السبب في الإطاحة بالقذافي، هو وضع حد للعملة النقدية التي كان يصنعها القذافي ويريد أن يعممها في معظم الدول الأفريقية، وهذه العملة النقدية ذات غطاء بنكي من الذهب، ولو حدث هذا لكان أكبر خطر على العملة الفرنسية وهي (الفرانك) الذي يجتاح كل أفريقيا، وكذلك الدولار الأمريكي.

وكذلك لو فعل القذافي هذا، لكان مخالفا النظام العالمي المتعارف علية دوليا، والذي تتزعمه أمريكا ، ويهدد الدولار الذي ليس له غطاء بنكي من الذهب منذ التسعينات، حيث أصبح العالم كله يستبدل ورقا بورق.

كذلك أثبت هذه الوثائق، أن الهدف الثاني من التخلص من القذافي، هو السيطرة على البترول في ليبيا، وذلك لهدم خطة طويلة الأجل أعدها القذافي لتحويل ليبيا إلى أكبر الدول إنتاجا للبترول في حوض البحر المتوسط.

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.