الشيخ مصطفى راشد يطالب بالمساواة في الميراث بين الرجل والمرأة
تونس

ذكر مفتي أستراليا، الشيخ مصطفى راشد، بإن كافة المواريث سوف تظل كما هي في القرآن الكريم، ولكن نحن تعلمنا فيما سبق من خليفة المؤمنيين سيدنا عمر بن الخطاب، بأنه في إستطاعة الحاكم أن يعمل على ايقاف حكم معين لمدة زمنية معينة بغرض تحقيق مصلحة الأمة، ونجد ذلك واضح عند قيام عمر بن الخطاب بإيقاف الحكم بقطع اليد عند السرقة.

اخبار مصر
تونس

الفرق بين الدستور التونسي والمصري

مضيفاً الشيخ مصطفى راشد، أثناء تصريح تليفزيوني له، مساء أمس الأحد الموافق 26 أغسطس، بأن الباجي قائد السبسي، الرئيس التونسي، قد طالب بالمساواة بين المرأة والرجل في الميراث، ويستند في هذا على الدستور المدني، وعقب قائلاً: الدستور التونسي مدني، وليس مثلنا، نحن لا نعلم نوعية دستورنا، هل هو شريعة أم مدني؟.

الدستور المصري به مواد تتساوى فيه المرأة مع الرجل

ملفتاً مفتي أستراليا، إلى أن دستور مصر يتواجد به ما يزيد عن نحو الـ 12 مادة، والتي تعمل على التساوي في كل شئ بين المرأة والرجل، ملفتاً إلى أنه في حالة قيام أمرأة برفع قضية لتطالب بالمساواة في الميراث بين الرجل والمرأة، فسوف تقف المحكمة الدستورية عاجزة حيال تلك القضية.

تحية وشكر للرئيس التونسي

مشيراً الشيخ مصطفى راشد، إلى تأييده للرئيس التونسي فيما يخص المساواة في المواريث بين الرجل والمرأة وكافة الأشياء أيضاً، كما وجه له الشكر والتحية على هذا.