السيول تجتاح شمالي العراق.. وتغرق 3000 خيمة
السيول تجتاح شمالي العراق

تعرضت اليوم السبت 3000 خيمة لإيواء النازحين في محافظة نينوى الموجودة شمالي العراق إلى الغرق نتيجة السيول التي ضرب المنطقة صباح اليوم، مما أدى إلى إطلاق المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق نداء استغاثة.

بيان المفوضية العليا لحقوق الإنسان

وقالت المفوضية في بيانها المنشور اليوم على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «إنها تواصل توجيه نداءات إلى الجهات الحكومية المختصة والمنظمات الإنسانية التي من شأنها وضع الإنسان النازح الذي أغرقته السيول اليوم في نينوى».

المفوضية توجه استغاثة للحكومة والمعنيين

وتحدث فاضل الغراوي عضو مفوضية حقوق الإنسان: «إن المفوضية توجه نداء استغاثة إلى الحكومة والمنظمات التي من شأنها حقوق الإنسان بسرعة إنقاذ النازحين ممن نالتهم السيول وغرقت خيامهم».

السيول تغرق 3000 خيمة

وكشف الغراوي أن السيول أغرقت ما يقرب من نحو 3000 خيمة من مخيمات النازحين من المدرج والجدعة، ودعا الحكومة لسرعة إنقاذ النازحين قبل أن يتعرضوا لخطر الموت في المخيمات.

وطالب الغراوي وزارات الصحة والتجارة والهجرة والمهجرين ووكالات الأمم المتحدة لتسيير قوافل إغاثة سريعة وعاجلة من أدوية وغذاء وحليب أطفال لاستقبال واستبدال الخيم التي دمرت المخيمات.

ضحايا ومصابين وخسائر في سيول العراق

ونشرت المفوضية أكثر من مقطع فيديو للسيول وهي تجرف المنطقة وتجتاح مخيم حمام العليل جنوبي الموصل بمحافظة نينوى، يوم الجمعة الماضي، وكانت أعلنت من قبل أن السيول والفيضانات اجتاحت مناطق عدة أدت إلى خسائر مادية وعدد كبير من المصابين والضحايا.