التخطي إلى المحتوى
الإمارات في قلب العالم وثلاث رحلات لإغاثة لاجئي الروهينجا٠

اليوم الإثنين الموافق السادس عشر من شهر أكتوبر الحالي امر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، بأن يظل تمديد الجسر الجوي من أجل إغاثة اللاجئين من الروهينجا لأرسال ثلاث رحلات إضافة إلى ما سبق، وذلك دعماً للجهود الدولية الهادفة إلى مواجهة واحدة من أشد وأعنف وأصعب الأزمات الإنسانية التي بسببها هرب الكثير بل مئات الآلاف من ميانمار هرباً من التعذيب وأعمال العنف والكراهية ضدهم وسعياً منهم للحصول على مأوي في بنغلاديش المجاورة.
ولما ذكر في وكالة الأنباء الإماراتية(وام) بأستعداد المدينة العالمية للخدمات الإنسانية لاتخاذ كافة الإجراءات والإستعدادات لتسهيل الثلاث رحلات الجوية إلى مطار داكا في بنغلاديش لكي توفرللاجئين الإمدادات والإغاثة اللازمة والأساسية لهم وهكذا تستكمل الرحلات الستة التي سيرتها المدينة العالمية للخدمات الإنسانية بالفعل وبهذا يصبح إجمالي الرحلات اربعة رحلات في الثاني والحادي عشر والثالث عشر والخامس عشر من أكتوبر الحالي ورحلتان في الثاني عشر والسادس والعشرون من سبتمبر الماضي محملة ب ٥٥٠طناً من الإمدادات وتزيد بتكلفة تقترب من ٨.٥ مليون درهم تم كل هذا بالتعاون مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، الهلال الأحمر الإماراتي، ومنظمة أطباء بلا حدود جمعية ” شلتر بوكس” منظمة النظافة العالمي، منظمة الهجرة الدولية، منظمة الصحة العالمية.
تمديد الجسر الجوي من أجل مساعدة واغاثة حوالي ٢٣٠ألف شخص فروا هاربين من ميانمار وجدير بالذكر أن المدينة العالمية للخدمات الإنسانية تأسست في دبي عام ٢٠٠٣ ومع الكثير من الشركات والمنظمات تعمل على توفير مواد الإغاثة للمحتاجين واللاجئين بسرعة وكفاءة عالية ويرجع هذا لموقع الإمارات المتميز في قلب العالم وهذا يتيح سرعة الوصول في أقصر وقت ممكن.

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.